مجلة كتاب 2.0

ملخص

بدا عام 2020 عام التقريب بين التناقضات التي ظلَّت مُحتدمة لفترة بين الكتاب والتقنيات الحديثة، إلا أن هذا العام قرَّب حجم المساحات التي يتقاطع فيها الطرفان وصولًا إلى أفكار وممارسات وأشكال متعددة تُستخلص من كلا الطرفين، وهذا ما بحثه الإصدار الخاص من مجلة "كتاب 2.0" باستفاضة خلال عددين اتَّسما بالرؤية الثاقبة والواضحة لاحتياج كلا المُعسكرين لبعضهما البعض.

حيث يستشْرف العدد الأول من المجلة في إصداره الخاص كثيرًا من الاستمراريات التي من شأنها أن تُعيد العلاقة بين المُعسكرين لما هو أفضل وأكثر شمولًا، ففي مقالة روز وهولواي أتاواي فقد أثبتت نهاية أسطورة "القارئ السلبي" بما لها من تساؤلات، مؤكدة على استمرار المشاركة النشطة في التعامل مع أي نصٍ سردي. بينما تناولت مقالة أنَّا بول "Anna القراءة من منظور الأشكال المعاصرة للسرد التفاعلي. وأشار غراهام أ. ويلسون خلال مقالته إلى وجهة النظر الداعية لتدشين مشروع تعليمي من شأنه أن يمهد الطريق لتعزيز فرص العمل لطلاب الكتابة الإبداعية. كما قدم الكاتبين جوليا تورين ومارك شيلو في مقالة "التطبيقات والابتكارات في تصميم الخط الطباعي للغات السكان الأصليين لأمريكا الشمالية" معطيات حيوية للبحث عن أصغر أدوات التواصل وهي الكتابة والحرف لإحياء وبعث اللغات التي تعرضت للتهميش والإقصاء وكيفية تسخير التقنية في بث الروح في تلك اللغات من جديد.

ناقش العدد أيضًا موضوع الأرشفة الرقمية في لقاء رئيس تحرير المجلة ميك جوار مع جون أبليتون حول أعمال مؤلفة الأطفال جان مارك؛ حيث تطور النقاش للحديث عما يتعلق بالكتب غير المطبوعة وكيف يمكن للوصول الرقمي أن يؤدي إلى معرفة أوسع وفهم أفضل، ليظهر هذا العدد في مقالاته ولقاءاته مدى التشابك والمزايا التي تكون حال التقاء الممارسات الأدبية والكتبية مع التكنولوجيا.

بينما استحق العدد الثاني من مجلة "كتاب 2.0" أن يتَّصف بالعدد الاستثنائي، والذي أُنتج في وقت كان العالم في أحلك أوقاته بسبب "كوفيد - 19" وكان له بالغ التحدي على كُتابنا المخضرمين الذين ثابروا بإصرار منقطع النظير لإنجاز مقالاته ومقابلاته ومراجعاته المُثمرة.

إن أنامل الإبداع في هذا العدد قد نشرت شذاها في مقالات مختلفة، فقد بدأ العدد الثاني بالحديث عن جوانب إخراج الكِتاب الفنية والتشكيلية التي قد اكتملت في ثنايا سرد الفنان جيم بتلر بخبرته وسمعته الذائعة، كونه أحد أكثر المبدعين تميزًا عالميًا، لممارساته الإبداعية ورؤيته الكاشفة لخلق صور وتصميم كتابه "سلسلة بلاك روك".

بينما كشفت مقابلات توم أوي داخل العدد المنهجيات الإبداعية الرائعة في حياة الرسامين والفنانين المهنية، واستعرض سيلزنِك رسام أغلفة روايات هاري بوتر الشهير تجربته بالتفصيل في إضافة الصور الشارحة إلى قصائد والت ويتمان "البلوط يعيش مع الطحلب".

ويخطف زاكاري دودسون أنظار الجميع أثناء وصفه لكتابه الجريء الذي جمع بين الرسائل والخرائط وحكايات المسافرين. فيما يقدم كيفن هولاند بمسيرته الطويلة بالشعر والترجمة والتأليف للأطفال سردًا بارعًا لعدد من القصص الإنجليزية.

وتناول الزميل الكندي توم أويْ سيرة الكاتبة ليزا باول؛ فأبحر في منهجيتها حول دراستها لحياة الكاتبة والمعلمة النسوية إليزا فينويك والتي استغرقت سنوات عديدة من البحث والسفر بين البلدان لإظهار حياتها التي عاشت فيها خلال القرن الثامن عشر.

وكشفت قراءة آندي سالمون المتعاطفة الواعية لأعمال الشاعر البريطاني جورج باركر مدى اتِّسامه بالوضوح والصراحة والعمق المفهوم على عكس ما اُشيع عنه، وأجابت المؤلفة البارزة والباحثة مارينا وارنر على تساؤل طرحته في دراسه استقصائية حول التغييرات التي أحدثتها طبيعة الإنترنت بنحو متزايد على الأنماط التقليدية للأدب وكذلك وسائل التخزين والتوزيع.

واختتمت المجلة عددها بمراجعات قيِّمة لبعض الكُتب، في انطلاقة جديدة تتواكب مع القراءة الرقمية لكتب لا يملكها القراء لكنها متداولة إلكترونيًا.

أحدث إصدارات الدورية

مجلة كتاب 2.0 الإصدار العاشر العدد الأول

مجلة كتاب 2.0 الإصدار العاشر العدد الأول

بدا عام 2020 عام التقريب بين التناقضات التي ظلَّت مُحتدمة لفترة بين الكتاب والتقنيات الحديثة، إلا أن هذا العام قرَّب حجم المساحات التي يتقاطع فيها الطرفان وصولًا إلى أفكار وممارسات وأشكال متعددة تُستخلص من كلا الطرفين، وهذا ما بحثه الإصدار الخاص من مجلة "كتاب 2.0" باستفاضة خلال عددين اتَّسما بالرؤية الثاقبة والواضحة لاحتياج كلا المُعسكرين لبعضهما البعض.

تحميل الدورية الأكاديمية

مجلة كتاب 2.0 الإصدار العاشر - العدد الثاني

مجلة كتاب 2.0 الإصدار العاشر - العدد الثاني

بدا عام 2020 عام التقريب بين التناقضات التي ظلَّت مُحتدمة لفترة بين الكتاب والتقنيات الحديثة، إلا أن هذا العام قرَّب حجم المساحات التي يتقاطع فيها الطرفان وصولًا إلى أفكار وممارسات وأشكال متعددة تُستخلص من كلا الطرفين، وهذا ما بحثه الإصدار الخاص من مجلة "كتاب 2.0" باستفاضة خلال عددين اتَّسما بالرؤية الثاقبة والواضحة لاحتياج كلا المُعسكرين لبعضهما البعض.

تحميل الدورية الأكاديمية